أيها الزائر قبري .... أتل ماخط امامك

Thursday, August 11, 2005

حكايات من مستشفى ابو جهل التعليمي


الحلقة الأولى

ويسألونك عن الامتياز

يعزو الكثيرون ازمة النظام العلاجي في مصر الى روح الاستهتار واللامبالاة التي تسللت الى القائمين على امر هذا النظام كنتيجة طبيعية لعملية تعليمية فاشلة, ومناخ اجتماعي وسياسي منحدر , وقيم مادية تتعاظم ليلا ونهارا في عيون الناس دون امل في تطور او تغيير ..مما افرز جيلا جديدا فقد القدرة على الاصلاح لانه ورث العجز عن اسلافه, وفقد الرغبة في التحدي والتغيير ازاء مجموعة متحجرة تترنم باناشيد الماضي الجميل وتتعبد في محرابه , ففقد الانتماءوالحب لهذه المنظومة المعطوبة وبات يحلم بهجر هذا الهيكل المتاَكل في صمت والهروب من السفينة الغارقة تاركا اياها خالصة للأشباح ومن هنا تصاب كل النظم بالعقم000

ايه ياعم الكلام

الكبيرده؟

ماشي.. خلونا في العلاج والمستشفيات وقرفهم..ولنرجع لبداية المأساة...0

والبداية عند الغلبان المتهم دوما والذي يطلق عليه في المراجع اسم (طبيب الامتياز) . فبعد ان يفني هذا الامور ست سنوات من عمره في حفظ واستذكار معلومات كئيبة بطبعها من ملخصات ومذكرات الاستاذ الدكتور(ياسر الفكهاني)لانها الاسرع والانجز في اداء الامتحان الموضوع غالبا لقياس سرعة الاداء بين الممتحنين وكل ماتكتب اكتر فرصتك في الفوز تكتر وقد تدخل السحب الكبير على النيابات والوظائف وانت وحظك لوخربشت الورقة الكسبانة... وتطلع النتيجة, وزغرتي ياأم أشرف والبقية في حياتك ياعمور وأهم حاجة انك عملت اللي عليك والمهم انك تتعلم في الامتياز بتاعك

واَه .... وداوني بالتي كانت هي الداء .. فلو كنت محظوظا وقضيت امتيازك في الجامعة تجد انك مضطر يوميا للاصطباح بوش نائب كئيب ومتوحش حالف ليطلع ايمانك لان الدكتور رئيس القسم اهانه مرة اخرى وقال له انه حمار ومعفن.. وعندما تدخل ياعزيزي على النائب (وهو لازال تحت تأثير البنج من صدمة رئيس القسم) تدخل عليه مختالا بالبالطو الذي بذلت امك فيه جهدا مضنيا لازالة اثار كيماويات وصبغات معمل المايكروبيولوجي لو كانت هذه هي اخر مرة شوهدت فيها ترتدي البالطو لأن حضرتك لم تكن تحضر الراوندات في السنوات الاكلينيكية وكنت تؤدي الامتحانات العملي ببالطو زميلك الغارق في الدماء .. تدخل عليه سعادتك وابتسامة بريئة اقرب الى العبط تتراقص على شفتيك قائلا في ود :امتياز جديد يابيه.. يرفع لحظتهاعينيه اليك كذئب جريح ولسان حاله يقول انت شرفت.. وبدون ان يرد السلام يأخذك من يدك الى غرفة ضيقة عليها مكتبين وامامك العديد من الاوراق المفروض ان يتم ملئها ويقول لك بلامبالاة احترفها من طول عشرته لرئيسه اللطيف:

يلا شييت الحالات دي.. 0

يعني يعمل شييت عدم المؤاخذة ..يعني الحالة تدخل عليه ويبتدي يسألها اسئلة مثل.. اسمك.. يبتشتغل ايه .. بتشرب سجاير؟ ليه كدة ياكلب..الحالة جتلك من امتى؟..حد في العيلة زيك كدة ولا انت لوحدك..حملتي كام مرة ياحاجة؟..ايه ده انتي ماكنتيش بتنظمي..نهار ابوكي غامق عندك ضغط او سكر..طب احلف...الخ من اسئلة مملة الغرض منها ملأ الشييت اولا واخيرا وطبعا يستحيل ان النايب يضيع وقته السمين في هذا الهراء ومثل هذه الاعمال الوضيعة تترك للناس الوضيعة..ماتزعلش.. واهو كله يهون عشان رضا النايب اللي ممكن بمذكرة صغيرة يوصي باعادتك للترم لانك غير متعاون وغير منتظم في الحضور وماتربيتش اساسا..اوعى تعمل مشاكل مع النايب لان النواب احباب الله.. 0

كل ده ياحلو طبعا غير نوبتجيات المستشفى اللي المفروض تنتظر فيها داخل القسم لمدة تتراوح من 6الى 12 ساعة..حسب الظروف تراقب المرضى وتفيتلهم(اي تقوم بقياس النبض والضغط والحرارة)عشان انت افضل واحد يصلح لهذه المهام التعيسة ..ولو لاقدر الله حدث مكروه لاي مريض اتصل فورا بالنائب واوعى تمد ايدك ليقطعهالك..فالمريض ياعزيزي مسؤلية النائب وعهدته وفي الاوقات الهادئة لامانع ان تحضر نتيجة التحليل من المعمل او تذهب بهذه العينة للمعمل وخليك جنبها لحد ماتظهر ولو كنت برما وسألت سؤالا علميا بريئا لنظر لك النائب نظرة مخيفة رادعة ولقال لك في برود : ماعندك تذاكر الحالات يااخي بص فيها واتعلم...0

هذا لوكنت محظوظا وقضيت امتيازك في الجامعة..اما لو كنت اكثر حظا وقضيته في مستشفيات وزارة الصحة فالامر مختلف تماما ..فالنائب هناك من ارق والطف خلق الله..ونفسه و منى عينه ان يعلمك ماينفع لتحمل عنه عبء العمل وضغطه..دعك من انك حر في الذهاب للقسم الذي تختار ولو سألت سؤالا .. الف من يجيبك واذا اردت معرفة نتيجة التحليل الخاص بمريض ما فانتظر انت هنا ياسعادة الباشا والعامل او الممرضة ستذهب لاحضار النتيجة من المعمل وانت جالس معنا كاللوردات...0

كل هذا جميل لكن المشكلة تكمن في كنه ماستتعلمه لان نائب الصحة لايفوقك علميا باكثر مايفوقك خبرة..سنة او سنتين على الاكثر تلك الخبرة التي كونها من نائب اكبر منه عندما كان في مثل سنك وبدأ يتعلم الاحتكاك العملي بالمرضى.. يخاف تارة ويتجرأ تارة لان النائب نصحه بأن (يدوس) في الحالات حتى يتعلم صنعة تنفعه..ولك ان تتخيل كم المعلومات الخاطئة والممارسات الطبية العشوائية التي يتوارثها صغار الاطباء نتيجة لهذا التعليم المسلوق وهكذا ينمو الخطأ مع نمو خبرة المتعلمين فهو ك (النيدو) تنمو معه الاجيال ..خذ عندك مثلا عندما جاءت الى احدى المستشفيات حالة لرضيع يسعل ويرفض الرضاعة ..بنت عمرها عدة ايام لا أكثر. فحصها النائب النبيه بالسماعة مرتين ثم مال على اهلها البسطاء وقال بلهجة توحي بالاسى والتعاطف العميق: الحالة دي ماأقدرش اقولكوا اكتر من انها بتحتضر..اقعدوا بيها في البيت واوعوا تخرجوا بيها... ربنا يعوض عليكوا ..وألف سلامة عليها..!!!. والله العظيم هذا حصل فعلا في احدى مستشفيات الصحة بالجيزة, والى الان لا أحد يعرف - حتى النائب نفسه - ماهي طبيعة الحالة الخطيرة التي دعته لالقاء هذه القنبلة في وجه الاهل؟..وماهي الفحوصات التي طلبها لتدلل على صحة تشخيصه الدقيق؟..وبعدين ياخويا ايه حكاية الف سلامة عليها دي؟!..بلاش ياعم ..واحد زميل عايز يخيط مصاب في جرح قطعي بالذراع..بسيطة..لكن الجرح كان غائراوعلى مايبدو تسبب في قطع شريان وربما بعض الاربطة..هذه الحالة عادة يتعامل معها جراح الاوعية الدموية لتدارك الشريان الممزق واعادة الاربطة.. صاحبنا المتحمس لم يلحظ حكاية الشريان ..لكن حمى لم طرفي الجرح بالابرة والخيط اصابته وهو يدرك تماما الاحساس الساحر الذي ينتاب الجراح الممسك بالابرة ويستعد لاختراق الجلد وتنجيد الزبون..بس ياعم..وحلف صاحبنا ان احدا لن يعمل في هذه (الحتة) سواه..وطبعا بعد تقفيل الجلد..لم يتوقف النزيف وهناك كلكوعة سخيفة تزداد في الحجم اسفل الخياطة ..لكن صاحبنا اتبع قاعدة لاتسألوا عن أشياء ان تبد لكم تسؤكم..وكتب العلاج للمصاب والف سلامة ياحاج..طبعا جاء الحاج بعد بضعة ايام وقد تسللت الغرغرينا الى اطراف اصابعه وهو يسب ويلعن!!!.0

هناك بالطبع حكاية البحث عن الزائدة ..عندما يدخل المريض ..ويتم تخديره وبعد شق البطن يقضي الجراح وقتا مريرا في البحث عن تلك الزائدة الدودية الابية..هي راحت فين بنت ال..وهنا يتطوع المساعد و(يلغوص)في احشاء المريض بحثا عن الزائدة المأفونة ثم يتدخل طاقم التمريض لنجدة الجراح والمساعد..ثم يأتي طبيب التخدير لنجدة الدكاترة والتمريض ثم يأتي العامل في النهاية لنجدة الجميع..طبعا لم يجدها احد لانها ازيلت في عملية سابقة وان الحالة كانت داخلة تعمل اللوز..قال يعني حتى ماحدش شاف اثر لعملية الزايدة السابقة على بطن المريض..اما عن جرعات الادوية الخاطئة للأطفال فحدث ولا حرج..فالاطفال بالذات تجرى لهم عمليات حسابية حتى لاتزيد الجرعة عن حد معين بالنسبة لوزن الطفل لكن الطريقة الكلاسيكية الجاهلية في العلاج تختزل تلك العمليات الى المعادلة الاّتية : لو كان المريض بالغا يأخذ الامبول كاملا ..لو كان المريض عيل ياخذ نصف الامبول فقط..قس على هذا ملاعق الدواء التي تنقسم الى معلقة الشاي للطفل ومعلقة الشوربة لللطخ البالغ..ولا عزاء للحساب..مش مشكلة دي ياسيدي عديها, سيبك من حكاية ابر الخياطة التي تعد مصدرا ممتازا للاصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي..طبعا هذا الموضوع اهمال اكثر منه جهل لان الكل يعرف لكنه يتفنن في الاستهبال حتى لاتفضح المستشفى بانها تنشر العدوى ومن ستر مؤمنا في الدنيا ستره الله يوم القيامة..!!. 0

هذه مجرد امثلة لما يحدث في مستشفياتنا مع رصدها من مرحلة مبكرة ..مرحلة الطبيب في بدايته مع المنظومة العلاجية, والخطأ والاهمال الجسيم الذي نصرخ من انتشاره المفزع على صحفنا واذاعاتنا وقنواتنا المرئية ماهو الا نتيجة طبيعية لما بني على باطل..ابحث في الاصول..وفتش عن الامتياز..والمسؤلين عن الامتياز.. كبداية على الاقل.........بس خلاص...

8 comments:

وارف said...

احب اقولك يا باشا ان انا كنت في مستشفى ابو جهل التعليمي (الدمرداش سابقاً) طبيب امتياز وأنني تدربت في مستشفى الملك عبد العزيز بجدة(السعودية) ولن أخبرك بالفرق حتى لا تصدم كيف يتعلم ويعامل طبيب الامتياز هنا وكيف يتعلم ويعامل طبيب الامتياز هناك

وشكراً

451 فهرنهايت said...

والله ياسيدي كويس ان الحظ اسعدك وشفت الامتياز في اماكن تانية غير مستشفياتنا العملاقة العظيمة ال....استغفر الله....يلا همة هايروحوا من ربنا فين...عموما انا سعيد بتعليقك وربنا يوفقك

وارف said...

عايزك بس يا باشا تقرأ إحدى فضائح مستشفانا المحترم على هذا البلوج البسيط وتعطيني رأيك على كل ما يحدث من مسخرة واستهبال(قصدي احترام لآدمية الإنسان) في منشآتنا الطبية العظيمة
http://waref.blogspot.com/2005/12/blog-post_30.html

وأشكرك مرة أخرى

African Doctor said...

فهرنهايت... مش قادر أعبر عن إعجابي بكتابتك
تفتكر نقدر نعمل إيه؟
بريدي الألكتروني: drmina@masrawy.com

TigerEye said...

المقال رائع
خاصة وانه جه على الجرح يازميلي العزيز




د.أحمد

radwa a. fouad said...

tab khod dy!!!
olt a3mel el bet el curious we alaby da33wa men sadeeek emtyaaz kan beyakhod round nessa fel demerdaaash ..eny aaagy atfarrrag!!!!

el kalaaam da kan men 6 seneeen we leesa ba3aaaany men athaaar..PSYCHOLOGICAL TRAUMA mostafhelaaaa le had delwa2tyy!!!!

kan 3anbar welaaadaaa!!!!
mosh 3arrrfa a2oool eeeh!!!
it makes me feeel sick ha2eee2y....we 3andy raghbbaaaa fel bokaaaa2!!

el mohem ennny gereet men el mostashfaaa ba33d 20 de2eee2a bezzabt wel walad el maskeeen saheb el da33wa el me2andelaaa yegry waraya we ye2olly FEEE EEEH BASSS...HOWA ENTY LESSA SHOFTY HAGA!!

el lateeef fel kessa ...enny etgawezzt tabeeb ..meeen? elly kan beygry waraya!!!!!!!!!!!!
radwa

Not4sale said...

ههههههه
عسل اوى يا سى الضاكتور :)
ربنا يكون فى عونكم والله
وكل ده عشان مرتب اساسه 48 جنيه
بالشفا

Dr Haisook said...

Great moving article.
Let's work - even only with our words - to remove this corrupt gangrene.

I've written an article about the corruption on medical schools in Egypt (in English).

http://drhaisook.wordpress.com/2006/03/21/corruption-in-universities-of-egypt/

;