أيها الزائر قبري .... أتل ماخط امامك

Tuesday, May 29, 2012

دليل الافادة ... في انتخابات الاعادة


لقد تلسوعنا في الفحم ...

دخلنا للأسف في  صخرة الواقع الشهيرة وولّت مرحلة الاحلام ... وعليك الآن يامليجي العزيز ان تتعامل مع معطيات الأمور بكل سفالتها وألمها ...

الآن أصبح وضعنا شديد التميز والخصوصية.. حيث اننا (وفي سابقة تعد الأولى في التاريخ) ..أصبحنا الدولة الوحيدة في العالم التي تختار بين اتنين مرشحين مش عاجبينهم... يعني كل واحد مش هيختارالمرشح اللي هوة عاوزه .. دة هيهرب من المرشح اللي بيكرهه فيختارالتاني اللي مش طايقه برضه ... ثم يهيم على وجهه في الطرقات...ومن الملفت للنظر أن اغلب الناس ماشيين في الشارع مكتئبين ..مما يجعلك تتساءل جديا (أمال مين اللي اختار الناس دي أصلا)؟!!! 

يمكنك تقسيم المرشحين قبل النتائج الأخيرة الى مايسمى .. بالخمسة الكبار ... وهم :

مرسي : ومن اتبعوه باحسان من مختلف القوى السياسية .. سلفيين .. اخوان ..أو اي حد عجبه كتاب مشروع النهضة اياه وقرر يعمله فيلم...هنا ستتساءل .. اذا كان مرسي بالروعة التي تصفون .. لماذا لم يكن اختياركم الأساسي من البداية ؟!!... طب هل الاخوان لديهم مرشح آخر جهنمي ومدكنين؟!!.. عموما الاخوان معروفين بقدرتهم الفائقة على حشد الصفوف ورصّ السلاسل البشرية  لاقناعك بأي مرشح كان ... سنتحفّظ هنا على كلمة الاسلاميين .. (لأننا لانلعب دور الكفار في هذا الفيلم) لذا  سنسمي انصاره  بالسلاسل


أبو الفتوح : وانصاره المتحمسون .. بعضهم عايز مرشح اسلامي (بس مايكونش بطعم الاخوان) .. بعضهم ليبرالي... بعضهم ثوري ... بعضهم اختاره اقتناعا بشخص الرجل وتاريخه  ...بعضهم مختاره لأن فيه ناس كتير هتختاره... بعضهم مبهور بقدرته على استقطاب كل التيارات في مركب واحد... بعضهم ظل محتارا بينه وبين حمدين مقتنعا بمبدأ لو (حمدين كسب هبقى فرحان برضه)

حمدين : لو نظرت عن قرب لمؤيدي حمدين صباحي .. ستجد انا هناك من اختاره عن اقتناع لأنه بالفعل المرشح الأمثل من وجهة نظره ... وناس اختاروه لأنهم (قافشين) على الاخوان  ولم يكن ابو الفتوح في نظرهم سوى حصان طروادة الاخواني .. ناس اختاروا حمدين تمسحا في التجربة الناصرية .. (فهو من ريحة الغالي)..ناس ظلوا حتى اللحظة الأخيرة محتارين بينه وبين ابو الفتوح .. ثم حسموا اختيارهم بصلاة الاستخارة أو حادي بادي .. او اقتنعوا بالرجل لأنه فعلا يستحق... وناس اختاروه من جمهور أبو الفتوح نفسه لأن اداء الأخير في المناظرة النحس لم يكن على المستوى .. وقد خفض بالتأكيد من شعبيته (وهي مقارنة غير عادلة على أي حال .. لأن حمدين لم يدخل في مناظرة مع احد المرشحين..وبالتأكيد سيعزف منفردا أروع الألحان) ..دعك من أن فيه ناس اختارت حمدين حبا في اللون الأخضر لبوستره ليس الا... 

كلا المرشحين يعتبر مرشحا مثاليا حقا .. ربما يكونان الأقرب لحسابات العقل والمنطق .. وحتى حسابات العاطفة لو أردت زعيما خرج من رحم الثورة...لاحظ أن أبو الفتوح  كان ينتظر تنازل حمدين .. كما ينتظر حمدين تنازل ابو الفتوح ..على اعتقاد أن هذا كان سيحسم المباراة من الجولة الأولى... لو راجعت فرق الأصوات بين حمدين وشفيق لأدركت انه اعتقاد يحمل قدرا لابأس به من التفاؤل ... فأصوات احد المنسحبين  لن تتجه كلها تلقائيا للآخر ... بل ستتوزع بنسب متفاوتة على المرشحين الآخرين تبعا لأهواء المنتخبين وحيثيات اختيارهم.. ربما فقط سترتفع أسهم آخرين كالعوا أو خالد علي ليدخلوا قائمة الخمسة الكبار اياها .. ساعتها كنا سنتحدث  مرة اخرى عن (مين يتنازل لمين ؟)

عمرو موسى: انه الرجل الخطير الذي يبدو على علم بكيفية ادارة الأمور...رجل (يفهم قانون مصر) كما يقول السمكرية والنجارين وبائعي عصير القصب.. وانصاره يتحدثون طوال الوقت عن بطولاته في وزارة الخارجية ... وعموما الجيل القديم الذي يحتقر الشباب ويحترم الشعر الأبيض .. ويرى ان الثورة قد اتت بالخراب على البلد سيجد فيه مرشحا ممتازا... لكن لاتنكر أن المناظرة الشهيرة كانت وبالا على رأسه.. كما كانت على أبو الفتوح... سنسمي هؤلاء .. بالعمراوية

شفيق : من المؤكد ان أسلوبه المهذب وبلوفره الشيك .. ونظارته ..ووجهه السمح.. وكاركتاره عموما جذب كثيرين ...دعك من أنه المقاتل الوحيد بين المرشحين (السيس) الآخرين الذي بعث بعد أن قتل ... هنا سيتحدث انصاره عن مطار القاهرة باعتباره جنة المطارات ... فهو بلا شك.. من احسن 166587 مطار في العالم ... ولو ذكرت حرفا عن فساده لأكلك مؤيدوه لأنه (شريف محدش مسك عليه حاجة) ..لو ذكرت الشهداء وموقعة الجمل لأخبروك أنه قدّم المسئولين عنها للمحاكمة بس انت مش واخد بالك... ولو صرخت قائلا أنه فلول برخصة.. لنظروا لك بسخرية من خلف النظارة ليقولوا بحكمة السنين ..(ومين فينا مش فلول)؟!! ... عموما انصار شفيق على مايبدو عندهم حالة حب للماضي الجميل ... لذا سنسميهم بالطرابيش...

بعد نتائج الانتخابات والطعون .. والحالة الفريدة التي وصلنا لها ... لنختار بين مرسي وشفيق ...وهو ما يعتبره كثيرون الخيار الأسوأ في التاريخ ... انقسمت القوى السياسية في مصر الى الفئات التالية :

السلاسل ... همة همة ... بمشروعهم ... ولهجة الثقة المستفزة التي تقترب من الغرور في كلامهم... فهم يقولون لكارهيهم علنا (انتخبوا شفيق بروح أبوكم ان جرؤتم)...ولعبهم على نغمة (أمل الثورة الأخير) أمر حتمي لاستقطاب ماتيسر من فلول المرشحين الآخرين (تذكر جيدا .. ان الفلول كلمة نسبية .. يطلقها الفائز على المهزوم) ... هنا هم على جميع الألوان ياباتستا... مع السلفيين ... سلفيين أوي ... مع الثوار .. ثورجيين أوي ... وفي الشدة شديد .. وفي القوة قوي .. زي بابا بالظبط ..

الطرابيش... وهؤلاء ازدادو اقتناعا بموقفهم ... وازدادوا اعجابا بالبلوفر ..وسيصب في بلاعتهم كل القوى الفارّة من جحيم الاخوان ... لأن الأمان الوحيد بالنسبة لهم سيكون العودة الى نقطة الصفر ... لأن الثورة لم تأت بالنتيجة المرجوة  بعد أن تركوا الأمور في يد شوية عيال كادوا ان يضيعوا البلد ... وقريبا ستتحول الثورة في كتاب التاريخ الى هوجة 25 

العمراوية ... وهؤلاء ستتجه بوصلتهم تلقائيا نحو الطرابيش .. لأن الدم يحن ... من الآن فصاعدا سيصبحون طرابيشا مع اخوانهم

فلول أبو الفتوح وحمدين ... وهؤلاء ... تفرقت ريحهم ليكوّنوا الشظايا التي انتشرت في فضاء الساحة السياسية  كشظايا كوكب كريبتون القادرة على ابادة سوبرمان .. لذا سنسميهم ب الكريبتونيت ... وهو السلاح الوحيد المعروف لاضعاف قوى شفيق الخارقة

الكنيفيون ... نسبة الى الكنيف .. وهؤلاء هم المعروفون سابقا بحزب الكنبة ... في الواقع اننا ظلمنا الكنب جدا بهذه التسمية .. لأن  من المعروف علميا ان الكنب غير مؤذي بطبيعته .. وهو لايهاجم حتى دفاعا عن نفسه ... هو لاينفع ولايضر ... لكن الاخوة الكنيفيون فعلا لن يتركوا الأمور تمضي على خير ... سيدخلون بثقلهم في مرحلة الاعادة بوازع من مسئوليتهم نحو البلد (أخيرا افتكروا ان هناك حاجة اسمها مسئولية)... وهؤلاء قابلين للاستقطاب بشكل اكيد ... خاصة ان تغذيتهم تتم آليا عبر الكنيف ... وهنا سيخضعون للصوت الاعلامي  والرائحة الأقوى

السلفيون ...بغض النظر عن ان منهم من اختار وسيختار شفيق .. الا ان هؤلاء هم أكتر فصيل ممكن يصعب عليك فعلا.. لأن احلامهم آخذة في التضاؤل بعد كل هذا العذاب ... حلموا مع ابو اسماعيل .. فخذلتهم امه ... ساروا خلف ابو الفتوح ... ثم وجدوا نفسهم في الضباب ... ولم يعد امامهم الآن سوى منارة مرسي لأنه المرشح الوحيد الباقي حيا ويحمل النكهة الاسلامية الرائعة ... والكارثة المنتظرة هي أن يأتي شفيق بعد كل هذه التنازلات .. هنا .. من لم يترك منهم ميدان السياسة ليظفر بدينه ..سيصبح أمامه حل من اتنين ... اما أن ينتحر ..او يعلن الولاء لماركس ... في الحالتين .. خسر الدنيا والاخرة 

المسيحيون ... رغم كراهيتنا للتصنيف الديني .. لكنك لن تنتزع من الأذهان ببساطة حقيقة ان هناك مرشح اخواني مرعب  لأي حد مش اسلامي.. وهؤلاء تعتبر الأمور بالنسبة لهم محسومة ... فلاأمان مع الاخوان ... فسواء اقتنعوا بشفيق أم لم يقتنعوا .. في النهاية ستصب اصواتهم في جعبة الطرابيش...

الميديا في الأيام القادمة ستحاول انتشال ماتيسر من جمهور الفئات السابقة لدعم مرشح من الاتنين ... واستجابة تلك الفئات للاستقطاب متفاوتة كما يلي :

السلاسل والطرابيش ... هؤلاء هم الفئات الوحيدة السعيدة في كل تلك الضوضاء ... هم مستمرون في دعم مرشحهم .. ولديهم مناعة ضد محاولات الاستقطاب... طب بالمنطق .. اللي اختار واحد منهم في المرة الأولى ... (هيغير أقواله في المحضر التاني لييييييييه؟)

المسيحيون ... ثاني أكتر فئة  صعوبة في الاستقطاب ... عموما .. يمكنك أن تقنع مسيحيا بالاخوان ... على أن تقنع طربوشا .. بألا يختار طربوشا آخر

يتبقى لديك ...السلفيون .. والكنيفيون ... والكريبتونيت ... وهؤلاء هم ال (Target) الأساسي .. لحملات التوجيه القادمة على الفيس بوك والجرايد والتلفاز وألعاب الفيديو ... وهؤلاء سيتحدد اختيارهم تبعا للدافع أو ال (Motive)  ... والدوافع الباقية أمامك ...هي كما يلي:

الثورة أولا : لأن عملية الرجوع للخلف مهينة ... فالأمور واضحة .. لاشفيق .. تعني نعم مرسي ... لو قال لك الناصحون (هوة يعني الاخوان همة الثورة؟!!) .. أخبرهم بوضوح أن الثورة ليست شفيق على الاطلاق ... ولو لم تكن الثورة مرسي أو شفيق  لكن الناس اختارت الاتنين ... يبقى مصر لم تكن تريد الثورة من الأساس .

مرسي لأ عشان بقرف : انت منزعج ان يكون رئيسك بيتفتف وحالته حالة .. مش أحلامك ... لكن كما قلنا آنفا انت لاتختار ماتحب .. أنت ترفض ماتكره ... اذا أنت ترغب في شفيق .. والمثير في الموضوع أنه (ماأسخم من ستي الا سيدي) ... رغم ذلك فشفيق هو اختيارك الأقل سوءا لسبب ما ... هنا لو كان الموضوع عندك بالنفس ... اتكل على الله واختار شفيق

اللي ييجي...لازم يمشي: الاخوان هيفضلوا في السلطة ومش هيسيبوها ولو بعد 100 سنة .. لكن شفيق كلها 4 سنين وهيغور ... هنا عليك ان تفكر جيدا ... هوة صحيح هيغور ؟!!... ولو لم يغور .. هل سيتبقى عندك حيل كي تقوم بثورات أخرى تغوّره؟!! ...أنسيت أنك  تراجعت بعد الثورة الأولى ... لأنك فقدت القدرة على التغيير (وهي كالقدرة الجنسية بالضبط .. لو فقدتها .. فلن تكفيك كل زجاجات البيريل في العالم) ... ساعتها .. كل سنة وانت طيب ..أيا كان النظام الذي يحكمك لأن لو حد أشعل ثورة قادمة... سيكون عدد مجهضيها أكثر بكثير جدا من عدد مشعليها ... لو قررت التغيير لأي نظام حتى لو كان الذهاب للجحيم .. فأنت على الأقل يمكنك الرجوع من هناك مرة أخرى لأنك عرفت الطريق منذ المرة الأولى (ولن تكون أقل من شفيق فهو أيضا ذهب للجحيم وعاد منه حيا) ... يعني لو هتختار شفيق عشان فاكر انك هتقدر تغيره .. فكر تاني ... لو خايف انك مش هتشيل الاخوان ..ماتنساش ان انت اللي أصلا جبتهم مكان واحد أنت فعلا عرفت تشيله ... 

اللي يخاف ...يطلع برة: حل مثالي جدا كلما اشتعلت الأمور ... ان تترك أم هذه القرية الظالم أهلها وتترك البلد ... عموما هو هروب يذكرك بالاقطاعيين وهم يهربون من قصورهم كلما قامت الثورات ... رغم ذلك لاتثريب عليك ... بس لاتتحدث في الغربة عن مصر التي وحشتك كثيرا ... ثم تغضب عندما يلغي النظام القادم حق المصريين بالخارج في التصويت ... باب الهروب انت من أغلقته خلفك من البداية .. مش حد تاني

انا مقاطع والمصحف ... صحوني الثورة الجاية : طيب .. محدش عاجبك تختاره ... متوقع يجيلك حد عاجبك يحكمك؟!!! ... في هذه اللحظة انت تركت لجنة الامتحان .. وتركتهم يضعون الدرجات على مزاجهم .. ماذا بعد ؟!!.. أنت فقط تساعد في أن يأتي واحد بأصوات وهمية لصالح ناس معينين .. فأصبحت عبئا على باقي المواطنين الذين لم ينسحبوا من المعركة بعد.. وسواء كنت مؤيدا لنظرية المؤامرة أم لا ... فان فكرة تقفيل اللجان اياها شديدة الاغراء... على الأقل .. ابطل صوتك ولن تخسر شيئا..أو دعّ آخر ينجس صوتك .. فتخسر احترامك لذاتك 

شفيق لأ ... البنطلون آه : ربما كنت تكره الرجل لأسباب عاطفية بحتة .. لاعليك .. كلنا هذا الرجل ... أنت أيضا مش اخوانجي .. أنت تكره الاخوان كراهية الحقن ...لكنك تكره الخوازيق اكثر.....ثم أنك على الأقل عرفت شفيق وبقى عندك مسألة حياة أو موت ..(مخدوش يابابا .. مخدوش يابابا).. مرسي رغم كل شيء .. لازال بكرتونته... هنا عليك باللمونة الشهيرة .. اعصرها وتوكل على الله ...وعلّم ع الكرتونة .. هي أحسن عموما من الحذاء

ازاي يحكمنا راجل من ورا الستارة : هنا ستجد تلميحا بخصوص مرشد الاخوان ... اذا فان شفيق رجلك المثالي ... بس فكر شوية ... هل تضمن ان شفيق بدوره لا يقف خلفه فريق كامل من الفرسان خلف الستارة وتحت الكنبة وفي جيب البنطلون؟!!! ... لو كنت أكيدا بخصوص هذه النقطة ..وأن الرجل يعزف بمفرده ... اختار شفيق وتناول بعض الكاليمبام ... أما بخصوص الاخوان ..فلا أحد يجزم يقينا ان مفيش عندهم ستاير ؟!!... لو مش متأكد بقى من حكاية الستاير بالنسبة لأي حد ... ابحث عن دافع آخر وحياة أبوك

شفيق ... ليس بهذا السوء : براحتك ... عموما اذا قررت التغاضي عن سيئات الرجل ... فأنت أيضا تتغاضى عن أشياء أخرى في محيط الحياة ...ولاترى الا ماتريد ان تراه... اذا كنت من هذا النوع من البشر .. تأكد ساعتها ان كرهك لمرسي برضه مش مبرر ... دة موجه ...يعني انت قاعد وسط ناس ليل ونهار يسبون الدين للاخوان .. لاتعرف تحديدا لماذا سوى انهم افعوانيون ...ملتوون ..بتوع مصالح ...لكنك لاتعرف التفاصيل... عندها خليك مع الرجل المستقيم ....والقولون وباقي الجهاز الهضمي ... واختار شفيق

فكك .. من اللي يشكك : انت ريحت دماغك من الصداع ..ومش هتختار حد ومش مستاهلة تتعب وتنزل وتقف في طوابير .. وتشيل مسئولية اختيارك فتلوم نفسك طول العمر.. عبوهم كلهم ياشيخ... هنا ادعوك لتترك كل هذا القرف .. وبناء عالمك التخيلي في مكان ما على النت ...

مارأيك في المزرعة السعيدة كبداية؟!!
___________________
بعد ان ذهب الحلم الصبّاحي بلا رجعة ....وأصبحت محاصرا ببوسترات مرسي وشفيق... لاأدري لماذا تذكرت فجأة أغنية نجاة
القريب منك بعيد .... والبعيد عنك قريب
....
الظاهر والله أعلم .... ان القريب... (بعيد عنك) ...شفيق


10 comments:

Anonymous said...

never الثوره مستمره
وهنكمل وهنشيل شفيق يا نموت كلنا ومش هنقبل بالأمر الواقع
شيرين الفقى

Anonymous said...

فيه مشهد مشهور فى السينيما .... فى فيلم مش مشهور قوى ليوسف شاهين اسمه العصفور ..... محسنه توفيق بتجرى فى الشارع وبتصرخ بعلو صوتها بعد ما خطاب التنحى بتاع ناصر ..... لأ هنحارب .... هنحارب ..... المفروض كلنا نطلع نعمل كده..... شيرين الفقى برده

magdy said...

تحليل منقطى جدا وجميل جدا-مستني البوست الجديد بتاعك اوعى تختفى سنه كمان

Anonymous said...

الهجره هى الحل
حمد: احد افراد الجاليه المصريه فى مصر

Anonymous said...

للمرة المليون مش عايزين رئيس حرامى و كذاب

يمتلك شفيق منزلا فى باريس وفيلا فى التجمع الخامس وأخرى فى مارينا وثالثة فى الغردقة... من أين له هذا؟ و لماذا يرفض أحمد شفيق الأعلان عن ذمته المالية و ممتلكاته فى كل حواراته التليفزيونية.. هل هى من أسرار الأمن القومى؟
و هل نكذب كتاب الفريق سعد الدين الشاذلى و نصدق بطولات أحمد شفيق الوهمية ؟

أرجو أن تقرأ (مقال ثقافة الهزيمة .. طيور الظلام) و هو ضمن مجموعة مقالات ثقافة الهزيمة بقلم غريب المنسى بالرابط التالى

www.ouregypt.us

و لايفوتك الذهاب إلى صفحة أخبار المجتمع فى نفس الرابط و قراءة مقال من هو أحمد شفيق؟

Anonymous said...

بوست هايل كعادتك....اوعى بقى تختفى تانى

Anonymous said...

رائع رائع يا دكتور
خياران احلاهما مر
بس انت اختيارك ايه؟
يهمني جدا لانك حاجة كبيرة جدا عندي
وبعدين مين قاللك ان الاخوان هيمسكوا ميت سنه
ليه مايكونش شفشق
حيرة ما بعدها حيرة
أرجو الرد سريعا
أخوكم
إيهاب عبدالموجود
مهندس حاسبات بالسعودية

Anonymous said...

القريب منك بعيد .... والبعيد عنك قريب
بتاعة نجاة يا معلم مش سومه

أخوكم
إيهاب عبدالموجود
مهندس حاسبات بالسعودية

د/ شريف محمد said...

عزيزي ايهاب عبد الموجود ... (متأسف على تأخري في الرد ...
أنا اعتقد ان رأيي الحقيقي كان مدفون بشكل أو آخر بين السطور .... واضح أن أنا مش مع حد .... لكن الأكيد مليون في المية اني ضد حد بعينه ..يعني أنا حالف على المصحف اني مش هختار شفيق .. أنا بكره التصريح لكن أحيانا الوضوح مطلوب ...
لعبة العسكر للأسف كانت بارعة جدا واكتشفناها بعد فوات الأوان
بالنسبة لقصة الاخوان يحكموا ميت سنة ... لاحظ ان جزئية الدوافع دي مش كلامي ... كلها كلمات بتجري على لسان الناس ... والملاحظ ان انا كنت بحاول انفيها أو اناقشها بالمنطق ... الأهم ان حتى لو الاخوان عازوا يحكموا ميت سنة ... فاحنا اللي مش هنسمح ... لأن احنا اللي نقدر ننهي دولتهم كما استطعنا أن ننهي نظام مبارك (كما كان المفترض أن يتم للأسف) ... لكن الكفة الآن ياصديقي تميل لدولة الطرابيش ...
لقد فهمنا اللعبة ... متأخرا جدا على مايبدو
أنا شاكر ليك اهتمامك وتقديرك .. وبالنسبة للخطأ جاري تداركه وهو سهو غير مقصود
تحياتي للجميع ...الأنونيموس ومجدي وشيرين الفقي

مدونة وظفني said...

اه جامد والله

;